الأربعاء، 24 نوفمبر، 2010

ملياردير بريطاني

 دفع ملياردير وتاجر مجوهرات بريطاني رقما قياسيا عالميا جديدا كسعر لشراء قطعة مجوهرات قدره 2ر46 مليون دولار من صالة مزادات سوثبي في سويسرا.
كان الملياردير البريطانيا لورانس جراف قد تصدر عناوين وسائل الإعلام عام 2008 عندما اشترى قطعة ألماسا عمرها 4 قرون مقابل 3ر24 مليون دولار ثم قام بشطف 5ر4 قراريط من وزنها الأصلي ويبلغ 5ر35 قيراط لتحسين شكلها.
وقد اشترى أمس قطعة ألماس وزنها 78ر24 قيراط مقابل أكثر من 46 مليون دولار. وذكرت صالة مزادات سوثبي في جينيف أن أربعة أشخاص تنافسوا على الفوز بقطعة الألماس. ولم يتم الكشف عن اسم المالك الأصلي لقطعة المجوهرات التي كان يحتفظ بها منذ 60 عاما
. وذكرت صالة المزادات أن مزاد ليلة أمس ليبع مجموعة من المجوهرات حقق إيرادات قياسية بلغت 105 ملايين دولار.
وقد أطلق الملياردير البريطاني على الفور اسمه على القطعة التي اشتراها أمس لتصبح "وردية جراف" حيث أن القطعة من نوعية الألماس الوردي.
وقال جراف في بيان صادر عن دار المزادات إن هذه الألماسة هي الأجمل التي يراها طوال حياته وتاريخه المهني وإنه سعيد للغاية بنجاحه في شرائها.
يعد جراف أحد أشهر باعة المجوهرات في العالم حيث تضم قائمة عملائه العديد من الأسماء الشهيرة في مقدمتهم أمراء العائلة المالكة في بريطانيا والملياردير الأمريكي دونالد ترامب.